Select Page

عملية كورن فليكس

عملية كورن فليكس

من المعروف ان ألمانيا النازية زورت ورقة البنكنوت المصرية فئة الخمسة جنيهات وتحدث عنها الكثير من السادة الأفاضل لكن ربما لا يعرف الكثيرون ان حكومة الولايات المتحدة زورت طوابع ألمانيا النازية اثناء الحرب وقصتها كالتالى:
مكتب ال OSS والذى عرف لاحقا ب CIA قام بعملية اسماها “كورن فليكس” عام ١٩٤١١، الهدف كان طبع الآلاف من المنشورات ضد النازى، ووضعها داخل أظرف معنونة لسكان ألمانيا بغرض الاحباط، الخطة كانت ان تغير قوات الحلفاء على قطارات البريد الألمانى وقصفها بالقنابل ثم تلى القصف بإلقاء اكياس البريد المعدة مسبقا على القطارات المدمرة، وحين تأتى فرق الإنقاذ الالمانية لإزالة اثار العدوان كانت تبدأ بجمع البريد الغير محترق وترسلة لصاحبة ظنا ان هذة الرسائل مجرد خطابات ألمانية عادية نجت من القصف.
المشكلة التى واجهت الحلفاء كانت فى الحصول على طوابع ألمانية، كان بالإمكان بسهولة شراء آلاف الطوابع من ألمانيا عن طريق العملاء السريين الا ان هذا كان سيعنى ضخ نقود للحكومة الألمانية وهو بالطبع ما لم يكن ممكنا ابدا مما أدى بال OSS الى تزوير الطوابع الألمانية وأشهرها المعروف بأسم “جمجمة هتلر”.
وهو تقليد لطابع رسمى فئة ال١٢٢ مارك يحمل صورة وجة هتلر ولكن مع تصويرة كجمجمة وكتابة Futsches Reich بدلا من Deutches Reich (الامبراطورية او الدولة الخاسرة بدلا من الامبراطورية او الدولة الألمانية).
لم يعرف العالم تفاصيل هذة العملية الا بعد وفاة فرانكلين روزفلت وبيع مجموعتة لهواة الطوابع العالميين ومن ضمنهم الملك فاروق، ويلاحظ ان الOSS اهدى مجموعه للرئيس الأمريكى عند تدشين العملية.
لعلك يا عزيزى لا تتعجب اذا عرفت ان هناك طلبا قويا على هذة الطوابع المزيفة اكثر من الأصلية لكن ربما تندهش اذا عرفت انة صدرت طوابع مزيفة للطوابع المزيفة “الأصلية” فيرجى توخى الحذر عند الشراء!!

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

www.000webhost.com